رئيس زيمبابوي ساخراً: مت وبعثت حياً من جديد

سخر رئيس زيمبابوي روبرت موغابي من الشائعات التي سرت مؤخراً والتي تحدثت عن اصابته بمرض خطير، وذلك بقوله إنه مات وبعث حيا من جديد.

ادلى الرئيس موغابي، البالغ من العمر 92 عاما، بهذه التعليقات لدى عودته الى هاراري من دبي. وبدا موغابي بمعنويات عالية لدى وصوله الى مطار العاصمة الزيمبابوية.

وكانت معلومات الملاحة الجوية تشير الى ان موغابي كان متوجها الى شرق آسيا، ولكنه توجه بدل ذلك الى دبي. ويقول الرئيس الزيمبابوي إنه سافر الى دبي لشأن عائلي.

وكانت زوجة الرئيس الزيمبابوي، غريس، قالت في ايار / مايو الماضي إن زوجها سيواصل حكم البلاد من قبره.

وكان اللغط المحيط بوجهة الطائرة وغير ذلك من الشائعات ادى بالكثيرين الى التكهن بأن موغابي يعاني من مشاكل صحية خطيرة، وانه انما توجه الى دبي طلبا للعلاج – او انه قد توفي فعلا.

وكان موقع (سوذرن ديلي) الاخباري نشر مقالا تحت عنوان “روبرت موغابي يصاب بجلطة، ومنانغوا يعين رئيسا مؤقتا لزيمبابوي.”

يذكر ان امرسون منانغوا هو نائب موغابي.

ولكن وكالة رويترز للانباء قالت إن موغابي قال للصحفيين لدى عودته الى هاراري (متحدثا بلغة الشونا المحلية) “ذهبت بشأن عائلي الى دبي لأمر يتعلق بأحد اولادي.”

ومضى للقول “نعم، لقد مت، وهذه حقيقة، لقد مت. ولكني بعثت حيا من جديد كما هي عادتي. فمجرد ان اعود الى البلاد اعود الى الحياة.”

ومن المقرر ان يلقي الرئيس موغابي، الذي تولى حكم زيمبابوي عام 1980، كلمة في تجمع شبابي يعقد في وقت لاحق السبت. ويقول إنه مصمم على الترشح للمنصب مرة اخرى عام 2018.

المصدر: BBC

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *